ريجي – ملكة الجبال

إن لقطارات ريجي تاريخ مثير للاهتمام، والذي قد ملأ بمجلدات سميكة للتو. ونيكلوس ريجينباش، مخترع القطار ذو الدواليب المسننة قد قام بعملٍ رائد . وإن القطار من فيتزناو يتغلب على امتداد 6975 م كاكتساب ارتفاع يبلغ 1313 م . وإن القطار من ارث- غولدو يقهر فرق الارتفاع البالغ 1234 متر بركوب 8551 م.

تكبير الخريطة

مشاركة المحتوى

شكرا لك على التقييم
تخيل فقط أنه في العصور الأولى كان هنالك شركتين يتنافسان لصالح زوار ريجي . أحد القطارات بالدواليب المسننة المفتتح عام 1875، قادماً ارث-غولدو فتح جانب ريجي. والآخر المنطلق من فيتزناو، تسلق الجبل كقطار جبلي الأول من نوعه في أوروبا (تم بناؤه في عام1871). ولم توحد الشركتين تعاونهما مع بعض ببناء نقطتي تحويل في ريجي ستافيل إلا في عام1990. وبالتالي فقط اندمجتا إلى شركة واحدة وهي ريجي باهنن كما هي عليه اليوم.

جنوب ريجي ستافيل يتبع المرء أولاً خط قطار فيتزناو-ريجي السابق صاعداً إلى النقطة التي يتفرع فيها الخط وثم ينزل عبر المروج إلى نقطة مراقبة شانزيلي (1464م) وهنا يطل المرء على بحيرة كامل لوسيرن (وتسمى أيضاً فيروالدستاتيرسي) بخلجانها الكثيرة. وآخر مرحلة من هذه الجولة هو نزول قصير إلى القرية الجميلة التي تشبه المستوطنة في ريجي كالتباد (1438م).

المعلومات

وسيلة الوصول :

بالقطار من لوسيرن أو زيوريخ، أو من تيتشينو ، إلى ارث-غولدو، ونقطة مغادرة واحد من القطارات الجبلية ريجي. وإن أفضل طريقة للوصول إلى قطار ريجي المغادر من فيتزنويس هو بواسطة السفينة من لوسيرن. وإن القطار على الجانب الشمالي لديه محطة توقفه الخاصة (مكان صف القطار) عند خروج الطريق السريع.



إظهار نمط مشاهدة أخرى للنتائج: