معلومات حول التراث العالمي لليونسكو ومحميات المحيط الحيوية

تعمل اليونسكو على حماية ممتلكات التراث العالمي الثقافي والطبيعي التي تمتلك قيمة عالمية استثنائية.

مشاركة المحتوى

شكرا لك على التقييم
تضم لائحة التراث العالمي لليونسكو 962 من الممتلكات ضمن 157 دولة. حيث تم إدراج 745 معلم أثري ثقافي و188 معلم أثري طبيعي. كما يوجد 29 موقعاً آخر تم إدراجها ضمن التصنيفين آنفي الذكر.

جميع الممتلكات التي تم إدراجها في لائحة التراث العالمي هي ذات قيمة عالمية بارزة. وهي تعكس غنى كوكبنا بالتراث الثقافي والمادي وتنوعه. تركز هذه الاتفاقية الدولية على فكرة ثورية حيث تأتمن البشرية على هذا التراث.

محميات المحيط الحيوية هي مساحات تطبق عليها عملية تنمية مستدامة بشكل يومي. حيث يلتزم جميع الناس هنا بإيلاء قدر متساو من الاهتمام للمسؤوليات البيئية والفعالية الاقتصادية والتضامن الاجتماعي. التنمية المستدامة هي نوع من التطور يلبي الاحتياجات الحالية دون أن يعرض قدرات الجيل القادم للخطر في تلبية احتياجاته.

تم إطلاق لائحة التراث العالمي بعد اتفاقية حماية التراث العالمي الثقافي والطبيعي؛ (اتفاقية التراث العالمي). وتم تبني هذه الاتفاقية في 16 نوفمبر 1972 في باريس في المؤتمر العام السابع عشر لليونسكو، ودخلت حيذ التنفيذ في 17 ديسمبر 1975. تم إدراج ممتلكات التراث العالمي المهددة بالخطر على نحو جاد ضمن القائمة الحمراء

إظهار نمط مشاهدة أخرى للنتائج: