بارك أدولا

إن بارك أدولا هي مرشحة للحصول على شهادة اعتمادها على أنها حديقة وطنية، وتقع في وسط القوس الألبي. وإنها واحدة من أكبر المناظر الطبيعية المجاورة وغير الملموسة من قبل العبث البشري. وإن اسم الحديقة أدولا منسوبة إلى الجبلة وهي تعرف أيضاً باسم رينفالدهورن، في قلب الحديقة.

Detailkarte einblenden

مشاركة المحتوى

شكرا لك على التقييم
تضم الحديقة وديان كبيرة على حواف الكانتونات من تيتشينو وغروبوندين، وحول أدولا ماسيف : وادي بلينيو، وأجزاء من سورسيلفا وهينتيرهين بالإضافة إلى ميسوكس. والأمر النموذجي بالنسبة للمنطقة هو وديانها الألبية الصغيرة ولكن العالي مثل فال سومفيتج، وفال كالانكا، فال مالفاغليا، وفال سانتا ماريا، من بين الآخرين.

إن التشكيلات الجيولوجية المذهلة وتنوع النباتات هما نموذج مثالي للحديقة. وإن الغابة التي تغطي اليوم نصف كامل المنطقة تنمو على ارتفاعات متنوعة تتراوح من المراعي إلى قطع هضبية وإلى شبه ألبية وهي دائماً منحدرة بالإضافة إلى المنحدرات الجبلية. وبسبب المناخ الجنوبي جزئياً، فإنها تمتد من سهل بلو والسهل المتوسطي صعوداً إلى جنوب سويسرا، وإلى غابات الكستناء هنا.

هنالك أيضاً تنوع في اللغات والثقافات: في المناطق الجنوبية والشرقية من باركاديولا يتم تحدث الإيطالية باللغة العامية وفي الشمال يتم التحدث باللغة الألمانية بشكل واسع وفي بعض الوديان فإن اللغة الريتو رومانية هي السائدة.

إظهار نمط مشاهدة أخرى للنتائج: