نصب (ساوارو) ومضيق (شولونون)

أندرمات/غوتهارد

Teufelsbrücke, Schöllenen

Teufelsbrücke, Schöllenen

Teufelsbrücke, Schöllenschlucht

Teufelsbrücke, Schöllenschlucht

Teufelsbruecke Schöllenen

Teufelsbruecke Schöllenen

Andermatt: Alps

Andermatt: Alps

Andermatt › Nord: Gurschen

Andermatt › Nord: Gurschen

Parlet › Nord-West: Caischavedra: Caischavedra

Parlet › Nord-West: Caischavedra: Caischavedra

Andermatt › Süd: Gurschen - Gemsstock - Lutersee

Andermatt › Süd: Gurschen - Gemsstock - Lutersee

Andermatt: Blick Ost Rossbodenstock

Andermatt: Blick Ost Rossbodenstock

Andermatt: Bäzberg - by - Alps AG

Andermatt: Bäzberg - by - Alps AG

Schöllenen › Nord-West: Gotthardstrasse, Schöllenenschlucht, Kanton

Schöllenen › Nord-West: Gotthardstrasse, Schöllenenschlucht, Kanton

Andermatt: Gütsch, Gemsstock

Andermatt: Gütsch, Gemsstock

Andermatt: Gütsch, Rossbodenstock

Andermatt: Gütsch, Rossbodenstock

يمر الطريق عبر معبر (كوتارد) من خلال مضيق (شولونون( الخطير بمنحدراته الحادة ونهره الهائج وهو الموقع الذي واجه فيه الفرنسيون الروس من مائتي سنة من الزمن، واليوم ثمة نصب (ساوارو( المقام تخليداً لمن سقط آنذاك.

مشاركة المحتوى

شكرا لك على التقييم
وليس هناك من طريق للمرور من حول مضيق (شولونون) الشهير ببيئته البرية الجميلة فقد قام الأهالي في منطقة (أورسرنتال) ببناء الأدراج مع جسور المشاة والممرات بمحض أيديهم ولم يحتاجوا للعون بحسب الأسطورة إلا لبناء الجسر ولم يكن من عرض لتقديم العون إلا من الشيطان، ولكن كان ثمة من فاقه بذكائه.

وقد حافظ ممر (غوتارد)على أهميته فيما تلى من السنين، وكان جند نابليون قد خاضوا في العام 1799 أقسى معاركهم حيال الروس على (جسر الشيطان( وكان الآمر على الروس حينها هو اللواء (ساوارو،( وثمة اليوم نصب (ساوارو( المنحوت في الصخر في مضيق (شولونون) تخليداً لمن سقط من الجنود الروس، وقد قام الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف بزيارة النصب بمناسبة زيارته الرسمية في العام 2009.

إظهار نمط مشاهدة أخرى للنتائج: