شلالات الراين – إنها روعة المياه المتساقطة

نيوهاوزن

أن تقف من علٍ فوق أعظم شلال في أوروبا فتستشعر هدير وذبذبة الماء في جسمك كله – تلك هي الأحاسيس عند شلالات الراين بالقرب من شافهاوزن، والمرء يمكن أن يصل بالسفن إلى القلاع وإلى حوض شلالات الراين بل وإلى الصخرة الكبرى في وسط الشلال.

تكبير الخريطة

مشاركة المحتوى

شكرا لك على التقييم
فقد تسببت التحولات التكتونية في العصر الجليدي باحتجاز نهر الراين ضمن مجرىً جديد قبل 10000 سنة فيما مضى من الزمن، وقد تشكلت شلالات الراين ضمن مرحلة انتقالية هي التي تحولت المادة الطباشيرية القاسية فيها إلى حصىً ناعم حيث تندفع عدة مئات مكعبة من المياه ضمن الأعماق على عمق 150 متراً بواقع 23 متراً في الثانية.

وهناك في الوسط من كل شيء صخرة عظيمة فهي تنتصب بعد إذ قاومت عوامل الطبيعة لألف سنة ويمكن الوصول إليها في جولة شاملة على شلالات الراين بما يتيح للمرء أن يراقب المشهد الطبيعي عن قرب إذ يقف الزائرون عملياً في أوسط الشلال على صفائح حيث تبدو ناتئة وتحوم في جزء منها فوق الراين، كما أن ثمة قلاع ورث ولاوفن التي يمكن الوصول إليها بالمراكب النهرية وإذا كان ثمة من يتجرأ من الزائرين فإنهم يمكن أن يستأجروا زوارق الكانو.

وكانت ثمة ميزة فيما أضيف إلى مجمع شلوس لاوفن منذ العام 2010 إذ تم افتتاح ملعب للأطفال وهيستوراما، الذي هو عبارة عن معرض تفاعلي فيما يخص شلالات الراين وذلك بالإضافة إلى المركز الجديد المخصص للزائرين مثلما أن ثمة مسار مغامرات جديد بنظام مصاعد مزدوج ومعه مسار بيلفيدير لمشاهدة الإطلالات الرائعة إذ يمكن للمرء أن يطل بسهولة على شلالات الراين الرائعة.

إظهار نمط مشاهدة أخرى للنتائج: