متحف الشخصيات الآلية الموسيقية

سيوين

يعرض متحف الآلات الموسيقية المقام في سيوين أكثر من 600 صندوق موسيقي وآلات الأورغن التي يمكن أن تستخدم في الحدائق الترفيهية والكرنفالات إلى جانب آلات الأوركستريون. هذا وتتميز المعروضات التي كانت خاصة في السابق ثم فتحت للعرض أمام العامة عام 1990 بأهمية كبيرة على الصعيد العالمي كونها الأكبر من نوعها في سويسرا.

تكبير الخريطة

مشاركة المحتوى

شكرا لك على التقييم
تقوم شخصية آلية بالإيحاء للناظرين بأن الموسيقا تعزف من تلقاء نفسها، أو لعل الأشباح هي من تقوم بذلك وذلك في الردهة التي تبدأ فيها آلة الأورغن المخصصة للكرنفالات بالعزف من تلقاء نفسها على رأس الساعة وهذا ما يميز متحف الشخصيات الآلية الموسيقية المقام في منطقة جبال سولوثيرن جورا، حيث يعرض في هذا المتحف أكثر من 600 شخصية آلية موسيقية وبضعة آلاف من القطع كالبكرات والأسطوانات المصنوعة في سويسرا وأوروبا والولايات المتحدة الأمريكية. ولقد قام الشخص الذي جمع كل تلك القطع واسمه هينريخ ويس بجمع الصناديق الموسيقية وآلات الأورغن المخصصة للكرنفالات وآلات الأوركستريون وقطع البيانو الآلي التي تعود للفترة الواقعة ما بين عامي 1750 و1940 للميلاد، ومن ثم عمد إلى تقديمها وعرضها للعامة عام 1990.

أما حالياً فقد حولت غرف التجديد والإصلاح والمكتبة المتخصصة بالشخصيات الآلية الموسيقية المتحف إلى مركز للمعرفة والإطلاع على كل ما يخص الشخصيات الآلية الموسيقية.

إظهار نمط مشاهدة أخرى للنتائج: