ستانسيرهورن على بحيرة لوسيرن

تقدم ستانسيرهورن العالية على ارتفاع 1,898م، منظراً لـ10 بحيرات ، و100 كم من سلسلة الجبال الألبية وثلاثة بلدان. حتى عند الوصول بواسطة التلفريك الحميمة، فإن لها سحرها الخاص. وإن أكثر البقاع ملاءمة للاستمتاع بالبانوراما هي المطعم الدوار أو على منصة المشاهدة.

تكبير الخريطة

مشاركة المحتوى

شكرا لك على التقييم
منذ عام1893، يركب الزوار إلى ستانسيرهورن بالعربات الخشبية للسكة المعلقة الكلاسيكية إلى المحطة المتوسطة كالتي، حيث يتابعوا ركوبهم إلى الأعلى نحو ستانسيرهورن وذلك بالانتقال إلى التلفريك الحديثة كابريو . وإن التلفريك ذات الطابقين لها كبينتين ولها سطح علوي مفتوح. إنها تجربة لكل الحواس، لأن المرء لا يستمتع بالمنظر البانورامي فحسب، وإنما أيضاً بالريح التي تداعب شعر المرء والهواء الجبلي النقي. تتحرك الكبينتين على كبلات مدعّمة ومركبة على الجوانب لكي تسهل رؤية المنظر الطبيعي البانورامي دون إعاقة. وتتحرك التلفريك بدون ضجة تقريباً من ارتفاع 711 م فوق مستوى سطح البحر إلى ستانسيرهورن التي ارتفاعها 1850م. وإن أكثر البقاع هي المطعم الدوار أو على منصة المشاهدة.

وإن الزوار الذين يفضلون النشاطات البدنية القوية، يتنزهون مشياً على الأقدام في محمية الزهور أو في حديقة المرموط. يتنزهون مشياً على الأقدام، وبالمناسبة فإن ستانسيرهورن وهو جبل صيفي مثالي، وهو الجبل المحلي لنادي الدلتا ستانس، ونادي الطائرات الورقية الأقدم والأكبر في سويسرا. وهي حقيقة من الصعب التغاضي عنها في أيام العطل المشمسة. وبالمناسبة فإن حراس الأحراش يساعدون في تسمية قمم الجبال.

إظهار نمط مشاهدة أخرى للنتائج: