جنيف

منطقة جنيف

تقبع مدينة جنيف فيما بين قمم الألب المجاورة وتلال الجورا، في خليج من الماء يرتحل فيه نهر الرون من بحيرة جنيف. تتحدث المدينة اللغة الفرنسية وهي تتصف بتراثها الإنساني وبروحها المتحضرة حيث تعتبر بأنها مقر منظمة الأمم المتحدة في أوروبا كما أنها المقر الرئيسي لمنظمة الصليب الأحمر، ولذلك فقد عرفت المدينة بأنها مدينة السلام.

تكبير الخريطة

مشاركة المحتوى

شكرا لك على التقييم

City guide جنيف

Cityguide PDF Teaser

المعلومات، النزهات، و الأحداث الأكثر أهمية و الكثير غيرها
نسخة مطبوعة من الطريق
تحميل (PDF)

Mobile App

يوم مثالي في جنيف

وثمة رمز للحاضرة الأصغر في العالم، تلك هي نافورة للماء يندفع الماء منها إلى ارتفاع 140 متراً عند تخوم بحيرة جنيف، أما الفنادق الكبرى فيقوم معظمها مع العديد من المطاعم كذلك على الضفة اليمنى من البحيرة بينما ينبسط الحي القديم ومركز مدينة جنيف مع منطقة التسوق والحي التجاري على امتداد الضفة اليسرى، وهناك صرح بارز فيما يغلب أثره على المدينة هي كاتدرائية القديس بيتر، غير أن المركز الفعلي للحي القديمة إنما يتمثل في بلاس دو بورغ دو فور، التي هي أقدم ساحات المدينة، وعلى ذلك فإن ثمة أرصفة الميناء ومتنزهات على جانب البحيرة والعديد من الحدائق والشوارع الفرعية النابضة بالحياة في المدينة القديمة والمتاجر الأنيقة، وهي جميعاً تومئ للضيوف بأن يتمشوا، ويعتبر كراند رو، أو الشارع الكبير، بأنه من أبرز الشوارع المحافظ عليها، حيث يضم المكان الذي ولد فيه جان جاك روسو، وأما مويت، الذي هو من أنواع التاكسي المائي، فهو يسمح بالعبور من إحدى ضفاف النهر إلى الضفة الأخرى، بينما يدعى الزوار للذهاب في الرحلات في بحيرة جنيف في المراكب الأكبر حجماً.

وجنيف هي المدينة الأولى دولياً في سويسرا باعتبار أنها هي مقر منظمة الأمم المتحدة في أوروبا، كما أن الصليب الأحمر الدولي إنما يدير حملاته الإنسانية من هنا، وفضلاً عن أنها من مدن المؤتمرات فهي أيضاً مركز للحضارة والتاريخ وللمعارض والأسواق التجارية، وفيها توجد ساعة الورود الكبرى، أو أورلوك فلوري، وهي أكبر ساعة للورود في الحديقة الإنجليزية ورمز مشهور على المستوى العالمي لصناعة الساعات في جنيف.

وأما من الناحية الثقافية فإن ثمة الكثير فيما تعد به هذه المدينة الواقعة إلى أقصى الغرب من سويسرا، حيث يؤدي الفنانون العالميون عروضهم في المسرح الكبير وفي دار أوبرا جنيف، كما أن ثمة مجموعة منوعة من المتاحف من قبيل المتحف العالمي للساعات الذي هو عبارة عن متحف للساعات بمجموعة من الساعات المرصعة بالمجوهرات وساعات الحائط الموسيقية، وثمة المتحف الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر، الذي يعطي فكرة عن مجال عمل تلك المنظمات الإنسانية ويدعو ضيوف المدينة إلى زيارتها.

وهناك مون ساليف الواقع على مسافة قريبة في فرنسا والذي يعتبر من المواقع المجزية للذهاب إليها، حيث تصعد السكة الكابلية بالزائر إلى ارتفاع 1100 متراً في أقل من خمس دقائق لتطلع عليه المشاهد المتميزة على امتداد مدينة جنيف وبحيرة جنيف وسلسلة جبال الألب والجورا ومون بلان.

الصيف

Geneva lies idyllically between Alpine peaks and vineyards by the largest lake in Western Europe. Geneva is the UN capital of peace, home of the luxury watch industry – and a delightful place to visit.

الأمور التي يسلط عليها الضوء

  • نافورة الماء – وهي تتجلى من بعيد إذ تدفع بالماء إلى ارتفاع 140 متراً كأحد معالم مدينة جنيف.
  • كاتدرائية القديس بيتر – وهنا يطالعك ثمة منظر نادر للمدينة والبحيرة من البرج الشمالي للكنيسة بباحاتها الثلاث في الحي القديم من مدينة جنيف.
  • قصر الأمم المتحدة - فإذا مر الزائر من بوابة الأعمدة إلى قصر الأمم المتحدة فإنه بذلك يلج أراضٍ دولية.
  • متحف الصليب الأحمر الدولي - إنه مكان ولادة الصليب الأحمر الدولي وهو يضم المتحف الوحيد المخصص لسيرة ولسير عمل هذه المنظمة.
  • الرحلات في بحيرة جنيف - حيث يكون للزائر أن يستمتع من قارب الرحلة بمشاهدة القلاع والمنازل المهيبة، إذ تتبدى في إطلالة نادرة على خلفية الطبيعة ومناظر الجبال الرائعة.

إظهار نمط مشاهدة أخرى للنتائج: